إصابة 15 مواطناً برصاص الاحتلال إحداها خطيرة جنوب نابلس

نيويورك (معراج) – أصيب أكثر من خمسة عشر مواطنا بجروح مختلفة، بينها إصابتان بالرصاص الحي إحداها خطيرة، خلال مواجهات اندلعت اليوم السبت، مع قوات الاحتلال الاسرائيلي في قرية عوريف جنوب نابلس.

وكان العشرات من أبناء شعبنا في قرية عوريف جنوب نابلس شاركوا في مسيرة حاشدة احتجاجاً على تهديد قوات الاحتلال الإسرائيلي لمصادرة الأراضي الزراعية والاستيلاء عليها، وفقا لوكالة “فلسطين اليوم”

ومع وصول المسيرة الحاشدة قرب الأراضي المهددة بالمصادرة هاجمت قوات الاحتلال المشاركين وأطلقت عليهم الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بجراح مختلفة.

وفي ذات السياق أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني تمكن طواقمه من اسعاف شابين أصيبا بالرصاص الحي احداهما خطيرة وتم نقلهما إلى مستشفى رفيديا الحكومي لتلقي العلاج.

وأوضح الهلال الأحمر وفقاً للمراسلين، بان طواقم الاسعاف تعاملت ميدانياً مع أكثر من 15 مواطناً أصيبوا بجراح متفاوتة.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0