إندونيسيا : على الدول النامية عدم الاعتماد على الدول المتقدمة

جاكرتا (معراج) – ناشدت الحكومة الإندونيسية زملاءها من البلدان النامية والاقتصادات الناشئة أن تكف عن الاعتماد المفرط على أسواق الدول المتقدمة لمنع اقتصاداتها وتجارتها من تحديد الدول المتقدمة، وفق أنتارا نيوز.

وقال نائب وزير الخارجية الاندونيسى ماهيندرا سيجار :” في هذه المذكرة ، أود أن أذكر بأن الاتجاه حتى الآن سيصبح بارزًا للمضي قدمًا – بالنسبة لمحاصيلنا واقتصادنا وازدهارنا – هو عدم الاعتماد بشكل مفرط على أسواق الدول المتقدمة”، هنا اليوم الثلاثاء.

ألقى نائب الوزير ماهيندرا سيجار البيان في ورشة عمل دولية حول المحاصيل من أجل السلام (IWCP) 2019 التي عقدت في جاكرتا.

أكد سيريجار أن هذا هو الوقت المناسب للدول النامية لتحديد اتجاهات التجارة والاقتصاد العالمي ، حيث أن معظم دول العالم هي دول نامية.

وقال:” لست بحاجة إلى التذكير بأن معظم أكبر 10 و 20 اقتصادًا اليوم هي اقتصادات نامية وصاعدة ، والتوقعات أكثر وضوحًا”.

وأضاف”ومع ذلك ، لا تزال تجارتنا وتطورنا وسلسلة قيمنا العالمية وتفكيرنا تتبع نمطًا قديمًا منذ ما قبل الحرب العالمية حيث تنتج البلدان النامية فقط أشياء تستهلكها الدول المتقدمة”.

في حديثه فيما يتعلق بالوضع ، شجع نائب وزير الخارجية الدول النامية في إندونيسيا والاقتصادات الناشئة على تعطيل ومراجعة هذا النمط القديم.

كما شجع جميع الدول النامية على الاستفادة من الحرب التجارية الحالية وأبطأ نمو تجاري في جميع أنحاء العالم.

وقال:” إنه يشير إلى أنه ما لم تنوع البلدان النامية والاقتصادات الناشئة اتجاهاتنا التجارية بشكل أكبر نحو الاقتصادات الناشئة المحلية والإقليمية والنامية ، فأنت دائمًا عرضة لخطر عدم التمكن من تبني نمط التنمية المستدامة الحقيقي.”

كما أكد على تنفيذ هذا التنويع في اتجاهات التجارة ، وخاصة على منتجات المحاصيل.

وأضاف “دعونا نتأكد من أننا ننتج ، ونبيع ، ونتعامل مع المحاصيل لمعظم سكان العالم الذين يحتاجون إلى محاصيل مستدامة وبأسعار معقولة وليس فقط تخصيص الكثير من الموارد النادرة والمكلفة لمجرد البقاء على قيد الحياة.”

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.