احتجاج أمام السفارة الأمريكية في جاكرتا للمطالبة بإنهاء الإبادة الجماعية في غزة

جاكرتا، مينا- تظاهر آلاف الأشخاص أمام سفارة الولايات المتحدة في جاكرتا اليوم الجمعة مطالبين بوقف المذبحة والتطهير العرقي (الإبادة الجماعية) في غزة.

تم تنسيق التحرك الذي خرج به الشباب والطلاب والنساء إلى الشوارع من قبل منظمة إنسانية تركز على القضية الفلسطينية، مجموعة عمل الأقصى (AWG) بالتعاون مع المجتمع الإسلامي في جاكرتا والمناطق المحيطة بها.

وحمل المشاركون في المسيرة ملصقات وهتفوا بشعارات تطالب بوقف الإبادة الجماعية على الفور وتوزيع المساعدات على سكان غزة على الفور.

وقال رئيس هيئة رئاسة المجموعة، نور إخوان العبادي، إن جميع مواطني العالم يطالبون بوقف فوري للإبادة الجماعية في غزة.

وأضاف: “الصهاينة الإسرائيليون يشنون هجمات على غزة منذ ثمانية أشهر، مما أسفر عن مقتل عشرات الآلاف من سكان غزة“.

اقرأ أيضا  إعدام عدد كبير من علماء السنة بإيران والتخلص من الجثامين بطريقة انتقامية

وفي الوقت نفسه، أكد رئيس مركز ميمونة (ماي-سي)، أوني فيريانتي حميدي، على المسلمين والمجتمع العالمي بأسره أن يتحدوا في مساعدة نضال الشعب الفلسطيني.

وكشكل من أشكال الدعم لشعب غزة، تخطط شركة Mae-C لإنشاء مستشفى للأم والطفل   في غزة.  

وكالة مينا للأنباء