الأغذية العالمي يصف الخسائر بين المدنيين بغزة بأنها مدمرة

غزة ، مينا – وصف برنامج الأغذية العالمي، الجمعة، الخسائر بين المدنيين بأنها “مدمرة” وسط تصاعد القتال جنوبي قطاع غزة ووسطه.

وحذر نائب المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي كارل سكاو، في منشور على حسابه عبر منصة إكس، من أن “استمرار العمليات (الإسرائيلية) العدائية يجعل من المستحيل تقريبا توصيل المساعدات الغذائية التي تشتد الحاجة إليها بقطاع غزة”.

وقال سكاو: “مع تصاعد القتال في جنوب ووسط غزة، فإن الخسائر في صفوف المدنيين مدمرة”.

وأضاف أن “استمرار بيئة العمليات العدائية يجعل من المستحيل تقريباً على العمليات الإنسانية توصيل المساعدات الغذائية التي تشتد الحاجة إليها”.

ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، تشن إسرائيل حربا مدمرة على غزة بدعم أمريكي مطلق، خلفت أكثر من 122 ألف فلسطيني بين قتيل وجريح، ما أدخل إسرائيل في عزلة دولية وتسبب بملاحقتها قضائيا أمام محكمة العدل الدولية.

اقرأ أيضا  روسيا: لن نوقف غاراتنا قرب حلب حتى مع اتفاق وقف إطلاق النار

وتواصل إسرائيل حربها رغم قرارين من مجلس الأمن الدولي بوقفها فورا، وأوامر محكمة العدل الدولية بإنهاء اجتياح رفح، واتخاذ تدابير لمنع وقوع أعمال “إبادة جماعية”، وتحسين الوضع الإنساني المزري في غزة، بحسب الأناضول.

وكالة مينا للأنباء