الأمم المتحدة تحذر من أزمة غذائية حادة في دولة جنوب السودان

الأمم المتحدة(معراج) –  حذرت الأمم المتحدة من أن ما يقرب من 7 ملايين شخص في جنوب السودان قد يواجهون أزمة انعدام أمن غذائي حاد هذا العام الذي تتناقص فيه الأمطار، حاثةً على زيادة المساعدات الإنسانية وفتح سبل وصول الإغاثة الإنسانية إلى المحتاجين.

جاء ذلك في تقرير تصنيف الأمن الغذائي المتكامل الذي صدر الجمعة عن حكومة جنوب السودان بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) وبرنامج الأغذية العالمي، وفق برناما.

وبين التقرير أن عدد الأشخاص الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي بشكل حاد قد ازداد بالفعل بنسبة 13 في المئة منذ شهر يناير من العام الماضي، وما زالت مسبباته تنحصر في التأثيرات المتراكمة للصراع المسلح الدائر والتشريد الذي يعانيه السكان، إضافة إلى عدم كفاية الإنتاج الغذائي.

وأوضح برنامج الأغذية العالمي أن النزاع ما زال يعطل الإنتاج الغذائي ويستنزف الماشية ويقيّد وصول الناس إلى مصادر الغذاء البديلة، إضافة إلى فترات الجفاف الطويلة والفيضانات وأمراض المحاصيل وانتشار الآفات أثرت على الإنتاج الزراعي الذي يعتمد إلى حد كبير على الأمطار.وتستهدف اليونيسف أكثر من مليوني طفل وأمهاتهم لتقديم خدمات التغذية الجيدة والمكملات الغذائية والخدمات الصحية وتقديم المشورة بشأن ممارسات تغذية الرضع لمنع سوء التغذية الحاد.

وأفادت اليونيسف بأن هناك حاجة إلى تمويل إضافي لأن الأموال الحالية تغطي البرنامج فقط حتى نهاية شهر أبريل المقبل.من جانبه، قال منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في جنوب السودان آلان نودهو: “إن هناك حاجة إلى دعم إنساني مستمر لتلبية الاحتياجات الفورية من المساعدات الغذائية”، مضيفًا أنه من الأهمية بمكان دعم القدرة على الصمود في وجه الظروف الصعبة والتكيف.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.