الأمم المتحدة تطالب إسرائيل بوقف هدم منازل الفلسطينيين

نيويورك (معراج)- طالبت الأمم المتحدة، الخميس، إسرائيل بوقف هدم منازل الفلسطينيين بعد بيان أصدرته القائمة بأعمال منسق الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة إيفون هيلي.

جاء ذلك في تصريحات لإستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، في مؤتمر صحفي عقده في مقر المنظمة الدولية بنيويورك.

وردا على سؤال حول موقف غوتيريش من بيان هيلي في وقت سابق اليوم بشأن هدم إسرائيل منازل فلسطينية بالضفة الغربية قال إنه “يدين ذلك”.

وأضاف دوجاريك أن “عمليات الهدم هي مدعاة قلق بالغ لنا، ونحن نحث إسرائيل على وقفها فورا”، وفق الأناضول.

وأردف: “نحن نعارض عمليات هدم المنازل الفلسطينية، ونقف ضدها ونندد بها، ونطالب إسرائيل بالتوقف عن تلك الممارسات في الضفة الغربية بما في ذلك القدس الشرقية”.

اقرأ أيضا  إسرائيل تتحمل مسؤولية الوضع الكارثي بغزة

وكانت هيلي ذكرت، في بيانها، أن إسرائيل “قامت هذا العام بأكبر عمليات هدم المنازل والممتلكات الفلسطينية في الأرض المحتلة منذ سنوات”.

وقالت: “نحن أمام أكبر عملية تهجير قسري منذ أكثر من 4 سنوات؛ حيث قامت السلطات الإسرائيلية بهدم منازل ومبانٍ في قرية حمصة البقيعة في غور الأردن”.

وأضافت هيلي أن ذلك “تسبب بتشريد 73 شخصا بينهم 41 طفلا، فضلا عن فقدان 75 في المئة من سكان القرية مأواهم؛ ما يجعل هذا أكبر حادث تهجير قسري منذ أكثر من 4 سنوات”.

ودعت إلى “وقف أعمال الهدم غير القانونية على الفور”.

وحسب الإحصائيات الأممية، هدمت إسرائيل خلال هذا العام 689 مبنى في الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية؛ ما تسبب بتشريد 869 فلسطينيا.

اقرأ أيضا  فلسطين تطالب الأمم المتحدة بفتح تحقيق قضائي ضد محكمة "إسرائيلية"

و”حمصة البقيعة” واحدة من بين 38 قرية بدوية تقع جزئيا أو كليا داخل ميدان أعلنته إسرائيل موقعا للرماية العسكرية في غور الأردن.

والقرية هي واحدة من أكثر المجتمعات ضعفا في الضفة الغربية، مع محدودية الوصول إلى التعليم والخدمات الصحية والماء والصرف الصحي والبنية التحتية للكهرباء.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.