الجيش الإسرائيلي يهدم تجمعا سكنيا شرقي الضفة

غزة (معراج)- هدمت جرافات عسكرية إسرائيلية، الأربعاء، تجمعا سكانيا، شرقي الضفة الغربية المحتلة، بدعوى البناء بدون ترخيص.

وقال عيد خميس، الناشط في مقاومة الاستيطان، لوكالة الأناضول، إن قوة عسكرية من جيش الاحتلال الإسرائيلي، داهمت تجمع “عين الحجلة” البدوي، شرق مدينة أريحا، وأعلنته منطقة عسكرية مغلقة، وشرعت بعملية هدم للمساكن.

وأشار إلى أن عملية الهدم طالت جميع المساكن بالمنطقة.

وأوضح أن التجمع البدوي، تسكنه ثمانية عائلات فلسطينية، في بيوت من الصفيح.

وندّد “خميس” بعملية الهدم، وأشار إلى أنها تأتي ضمن مخطط إسرائيل بضم منطقة الأغوار الفلسطينية.

وتعتزم الحكومة الإسرائيلية، ضم أجزاء واسعة من الضفة الغربية، أول يوليو/ تموز، وتشمل غور الأردن وجميع المستوطنات بالضفة الغربية.

اقرأ أيضا  مشروع إسرائيلي جديد باسم "القدس الكبري"

وتشير تقديرات فلسطينية إلى أن الضم سيصل إلى أكثر من 30 بالمئة من مساحة الضفة المحتلة.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.