الداعية جنيد ثورن: ولائي للإسلام لا أستراليا

الجمعة 11 صفر 1438 الموافق 11 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016 وكالة معراج للأنباء الإسلامية “مينا”.

سيدني

قال الداعية الإسلامي الذي تعتقد الشرطة الأسترالية أنه قائد خلية إرهابية جديدة في الغرب وجنوب غرب سيدني إنه لا يستطيع احترام القانون الأسترالي بينما يتم معاملته كـ” عدو”أو “عبد”.

جنيد ثورن٬ 27 عاما ارتبط بعلاقات وطيدة بشابين ألقي القبض عليهما الشهر الماضي في بانكستاون البالغين من العمر 16 عاما قبل أن يذهبا لتنفيذ عملية إرهابية.

وعلاوة على ذلك٬ ارتبط اسم جنيد ثورن بشابين٬ ٬17و24 عاما٬ ألقي القبض عليهما أيضا على خلفية اتهامات إرهابية الأسبوع الماضي.

وقال جنيد ثورن في تصريحات لبرنامج “30.7 “على إيه بي سي: “كوني مسلما٬ يجعل ولائي لديني وللمسلمين”٬ واستطرد: “لا أجد نفسي ملزما بالولاء لأستراليا٬ ولست ملزما باحترام قانون يعاملني كعبد أو عدو”.

وردا على سؤال حول الأسباب التي دفعت المراهقان إلى محاول تنفيذ هجوم في أستراليا٬ قال ثورن٬ المولود في بيرث٬والمنتمي جزئيا إلى الأبورجينز٬ والذي نشأ في المملكة السعودية إن المسلمين يشعرون بأنهم هدف للتدخل الأجنبي٬ في البلدان الإسلامية.

وفسر ذلك قائلا: “طالما ترتبط حكومة ما في غزو أراضي المسلمين٬ فمن الطبيعي أن ينزعج المسلمون الذين يشعرون أنهم مستهدفون ويمارس عليهم الظلم”.

وأضاف: “إذا غزا المسلمون أمريكا أو أستراليا٬ فيقيني أن شعبهما سيشعران بالانزعاج٬ وسيحاولان فعل شيء ما حياله”.

وأشار جنيد ثورن أن سكان الأبورجينز والمسلمين باتوا يشعرون أن أستراليا ليس مكانا لهم، وفقا للسوسنة.

وكالة معراج للأنباء الإسلامية”مينا”.

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.