الرئاسة الفلسطينية ترد على بينيت: الاستيطان جميعه غير شرعي

غزة،(معراج)- قالت الرئاسة الفلسطينية، الخميس، إن الاستيطان “جميعه غير شرعي ومخالف لكافة القرارات والقوانين الدولية المتعلقة بالقضية الفلسطينية” .

جاء ذلك في تصريح للناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، ردا على تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، في وقت سابق الخميس، باستمرار الاستيطان في الضفة الغربية، وفق الأناضول.

وشدد أبو ردينة على أن “الاستيطان جميعه غير شرعي، وهو مخالف لكافة القرارات والقوانين الدولية المتعلقة بالقضية الفلسطينية، والتي كان آخرها القرار رقم 2334 الذي أكد عدم شرعية الاستيطان في الأراضي الفلسطينية كافة” .

وأضاف: “مثل هذه التصريحات الإسرائيلية، واستمرار سياسة فرض الأمر الواقع لن تنجح وستفشل كما فشلت سياسة الضم والتوسع الاستيطاني”.

وأكد أنه “لن يكون هناك شرعية لأي مستوطنة إسرائيلية تقام على الأرض الفلسطينية، سواء كانت توسعا أو ضما”.

وتابع: “استمرار انتهاك إسرائيل للحقوق الفلسطينية وتحديها للشرعية الدولية لن يؤدي إلى أي سلام، بل سيساهم باستمرار حالة التوتر وعدم الاستقرار في المنطقة”.

وبحسب موقع “والا” العبري، طمأن بينيت، الخميس، رؤساء مجالس المستوطنات بالضفة الغربية” (يشع) خلال لقائه بهم باستمرار الاستيطان بالضفة، مشددًا على أن “وتيرته ستكون كما كانت في عهد رئيس الحكومة الإسرائيلية السابق نتنياهو”.

وتأسس “يشع” عام 1980، بهدف تطوير حركة الاستيطان في فلسطين وتمثيل مصالح المستوطنات أمام الحكومة الإسرائيلية وفي الخارج.

وكانت لجنة الاستيطان بالإدارة المدنية الإسرائيلية صادقت، الأربعاء، على 31 مخططا جديدا للبناء في المستوطنات.

وتشير تقديرات إسرائيلية وفلسطينية، إلى وجود نحو 650 ألف إسرائيلي يقطنون مستوطنات الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة، يستقرون في 164 مستوطنة، و116 بؤرة استيطانية.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.