السديس: استهداف مكة استفزاز لمشاعر 1.5 مليار مسلم

الأحد  29 محرم 1438 الموافق 30 أكتوبر/ تشرين الأول 2016 وكالة معراج للأنباء الإسلامية “مينا”.

الرياض

استنكرالرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي, الشيخ عبدالرحمن السديس, باسمه واسم أئمة وخطباء وعلماء الحرمين الشريفين طلاق الميليشيات الحوثية صاروخا باليستيًّا تجاه منطقة مكة المكرمة، مؤكدًا أن من يقدم على عمل كهذا يستهين بمشاعر ومقدسات أكثر من مليار ونصف مليار مسلم على وجه البسيطة.

وشدد في تصريح صحفي على عاقبة العدوان في الحرم قائلا : “والمتأمل في التاريخ يجد أن كل من أراد البيت بسوء فإن الله قاصمه قال سبحانه : (وَمَنْ يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ)، قال ابن القيم رحمه الله : (وليس المقصود هنا المسجد الحرام فقط، بل الحرم كله) ، وقال سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله (من همَّ بالإلحاد في الحرم المكي : فهو متوعَّد بالعذاب الأليم ، وقد جعل الله كيد الأشرم في تضليل (ألم تر كيف فعل ربك بأصحاب الفيل) ، وهكذا كل من همّ بالبيت سوءً من حفدة هذه الشراذم أو أراد به كيدا فالله طليبه وحسيبه، وإنّنا لنؤكد أن أمن هذه البقعة وهذه البلاد خط أحمر لا يمكن تجاوزه بحال، ودونه تبذل المهج والأموال”.

اقرأ أيضا  الاتحاد الأوروبى يقدم منحة للأردن بقيمة 45 مليون يورو

وأكد السديس على أن عاقبة كل معتدٍ على المسجد الحرام هي الخسران المبين والدمار الوشيك ، فما من معتد على الأراضي المقدسة إلا واستأصلت شأفته وكان عبرة للمعتبرين ، وفقا لمفكرة الإسلام.

وكالة معراج للأنباء الإسلامية”مينا”.

 

 

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.