السلطة الفلسطينية تحذر إسرائيل من استمرار الهجمة ضد المعتقلين

غزة،(معراج)- حذرت السلطة الفلسطينية إسرائيل من مغبّة استمرار الهجمة ضد المعتقلين في السجون، وتداعيات ذلك.

وبحسب بيان لرئيس نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي) قدورة فارس، الخميس، فإن “السلطة الفلسطينية، ومن أعلى المستويات، وجهت رسالة واضحة لإسرائيل، حذرت فيها من مغبة الاستمرار بالهجمة على الأسرى والمساس بهم”، وفق الأناضول.

وذكر البيان الذي تلقت “الأناضول” نسخة منه، أن السلطة حمّلت إسرائيل المسؤولية عن “تداعيات ومترتبات العدوان المستمر منذ أيام، وأنّ الاستمرار بذلك سيقود إلى تفجر الأوضاع في أنحاء فلسطين كافة”.

وأضاف أن “السلطة وجهت رسالة واضحة للولايات المتحدة الأمريكية طالبت بضرورة الضغط على إسرائيل لوقف الهجمة على الأسرى”.

وأشار إلى أنّه “على الرغم من ادعاء إسرائيل بأنها ستعمل على وقف ذلك، فإنّ المؤشرات الراهنة، لا تفيد بأنها قد استخلصت العبر لتوقف هجمتها على الأسرى”.

ولليوم الثالث على التوالي، تفرض إسرائيل إجراءات عقابية بحق الأسرى، بينها اقتحام السجون والتنكيل بالمعتقلين وضربهم، ونقلهم إلى سجون أخرى.

ويأتي ذلك عقب نجاح 6 أسرى فلسطينيين، الاثنين، بالفرار من سجن “جلبوع”، الشديد التحصين، في شمالي إسرائيل، مستخدمين نفقا حفروه من داخل زنزانتهم إلى خارج السجن.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.