السيناتور الأسترالي في إندونيسيا لمناقشة تسرب النفط في بحر تيمور

جاكرتا(معراج) –  وصل عضو مجلس الشيوخ في أستراليا الغربية راشيل سيويرت إلى جاكرتا يوم الأحد (16/07) للبحث مع الحكومة الإندونيسية في تسرب النفط في بحر تيمور، وفق جاكرتا غلوب.

وقال فيردي تانونى رئيس مؤسسة رعاية تيمور الغربية أن “السناتور سيويرت سيجتمع مع وزير الشؤون البحرية المنسق لوهوت باندجايتان يوم الاثنين لبحث قضية تسرب النفط  في بحر تيمور التى استمرت منذ حوالي ثماني سنوات.”

ويمثل هذا البرنامج أكثر من 000 13 صياد تأثرت سبل عيشهم بالانسكاب النفطي، مما أدى إلى انخفاض حصاد الأسماك والأعشاب البحرية في المياه الملوثة .

تسربت زيت مونتارا، الذي تديره شركة بي تي بي أوسترالاسيا، مئات الآلاف اللترات من النفط في البحر قبالة الساحل الشمالي لأستراليا يوم 21 أغسطس 2009.

وقد رفعت الحكومة الإندونيسية دعوى قضائية ضد الشركات المملوكة للدولة التايلاندية وشركة بى تى تى للاستكشاف والانتاج فى مايو من هذا العام بحوالى 2 مليار دولار بسبب الأضرار التي لحقت بالبيئة من تسرب النفط، وفقا لما ذكرته رويترز.

ويعتبر الانسكاب واحدا من أسوأ كارثة النفط في أستراليا.

وقال فيردى ان سيويرت يحث الحكومة الأسترالية على تحمل المسؤولية عن الحادث وتأثيره على عشرات الآلاف من الإندونيسيين الذين يعيشون فى شرق نوسا تينجارا.

وقال فيردي “لقد اعترفت بذلك هيئة السلامة البحرية الأسترالية في جلسة استماع لمجلس الشيوخ الأسترالي من قبل راشيل سيويرت في عام 2010.”

وكالة معراج للأنباء الإسلامية

اقرأ أيضا  مجموعة العشرين تسعى إلى تخفيف من حدة التوترات في الحرب التجارية
Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.