المؤتمر العلمي يوصي بضرورة دراسة التاريخ لتحرير فلسطين

المؤتمر العلمي الدولي "فلسطين اسباب الاحتلال وعوامل الانتصار" في غزة - paltoday.ps -
المؤتمر العلمي الدولي “فلسطين اسباب الاحتلال وعوامل الانتصار” في غزة – paltoday.ps –

الجمعة 08 جمادى الأولى1436//27 فبراير/شباط 2015وكالة معراج للأنباء الإسلامية”مينا

فلسطين – غزة

أوصى المؤتمر العلمي الدولي “فلسطين اسباب الاحتلال وعوامل الانتصار” على ضرورة الاهتمام بدراسة التاريخ والتاريخ العسكري الاسلامي و العالمي للتعرف على أسباب القوة لتتمكن المقاومة الفلسطينية بالأخذ بها وتجنب اسباب الضعف.

كما وأوصى المؤتمر خلال حفل اختتامه لفعالياته مساء الخميس والتي استمرت على مدار ثلاثة أيام بقاعة رشاد الشوا وسط غزة على التأكيد على مواصلة الاعداد الدائم بكل المجالات للاستعداد لأي مواجهة قادمة مع الاحتلال.

وشارك حفل إختتام المؤتمر د. إسماعيل هنية نائب رئيس مكتب السياسي لحركة حماس وأ. فتحي حماد رئيس مجلس أمناء كلية الرباط الجامعية الراعي الرسمي للحفل وعدد من نواب المجلس التشرعي.

كما وحضر الاحتفال قادة وزارة الداخلية والأمن الوطني وعدداً من النخب الفكرية وقادة العمل ورموز المجتمع الفلسطينية وشخصيات اعتبارية واجتماعية ولفيف من الإعلاميين والمثقفيين الفلسطينيين.

وخلال قراءته للتوصيات قال د. رياض شاهين رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر: “بعد توصيات جميع اللجان التي شاركت في الاعتدا والتحضير والتحكيم وبعد النجاح الرائع الذي حققه والاهداف السامية التي لمست على ارض الواقع نعلن للجميع قررنا اعتماد هذا المؤتمر تحت اسم مؤتمر غزة الدولي لاستراجيات البناء والتحرير ليصبح مؤتمر سنوي دائماً”.

اقرأ أيضا  القسام: الاحتلال اكتشف فقدان غولدن بعد ساعتين من العملية

وأكد د. شاهين على ضرورة قيام الأجهزة الأمنية بالاهتمام الكبير في حماية أبناء شعبينا من أجهزة أمن الاحتلال.

وخرج المؤتمر بضرروة تركيز الجامعات والمدارس الفلسطينية على تنشئِة الطلبة تنشئة تحقق تماسك الجبهة الداخلية والتركيز أيضاً على حفظ المجاهدين لسورة الانفال والاهتمام بدراسة الدروس العسكرية فيها بالإضافة إلى دراسة سير العلماء وأخذ العبر من تجاربهم.

ودعا المؤتمر إلى تشكيل لجان محلية على مستوى القطاع في مجال الدفاع المدني والاسعافات الاولية للعمل وقت الازمات وتشكيل فرق نسوية في المهام ذاتها بالإضافة إلى مواصلة تدريب الفتيان والشباب في مخيمات الفتوة على غرار المخيمات التي نظمتها كتائب القسام.

وأشار المؤتمر خلال التوصيات إلى ضرورة عقد ورش عمل لدراسة اوضاع العدو الإسرائيلي والتعرف على قدراته العسكرية ومعرفة نقاط الضعف فيها والاهتمام في نشر ثقافة حق العودة وضرورة تحرير الاسرى والاقدس.

اقرأ أيضا  الاحتلال يعتقل مدرسا ويمنع طالبات من دخول الأقصى

بدوره أعلن أ. فتحي حماد رئيس مجلس أمناء كلية الرباط الجامعية والنائب بالمجلس التشريعي حماد خلال كلمته عن تأسيس مركز غزة الدولي لرعاية المؤتمرات العلمية في السنوات القادمة وذلك لستنهاض الأمة.

وأكد حماد خلال كلمة له أن نجاح المؤتمر تجسده كثرة الأبحاث المقدمة التي تجازوت على مستوى المحلي والعربي والعالمي اكثر من 140 بحثا من المفكرين أصحاب الرؤية الثاقبة .

وأوضح حماد أن تلك الأبحاث تدلل على أن قضية فلسطين تسكن في قضية الأمة العربية مهما حاول الإعلام تشويها.

وقال حماد: ” نريد مبادرات لدعمنا بالمال والسلاح فنحن على اعتباب تحرير فلسطين والمسجد الأقصى”.

وأضاف: “لن نلقي البندقية الا في محطة الشهادة وسنبقى صامدين ثابيتين برغم الحصار والعار الذي حاول أهل النفاق إبرازه للعالم”.

اقرأ أيضا  هنية : نحن على موعد مع الزحف الكبير في 14 و15 مايو

وعبر حماد عن اعتزازه بالتوصيات التي أكدت ان تحرير فلسطين لا يكون إلا بالجهاد، لافتً إلى أن تلك التوصيات ستخرج في كتاب ينشر على مستوى العالم لستفزاز الطاقات.

وتقدم بالشكر الجزيل لأبناء الأمة العربية والإسلامية الذين وقفوا إلى جانب المؤتمر وإلى اللجان العاملة في نجاحه.

وفي نهاية الحفل تم تكريم جميع اللجان العاملة والجهات التي عملت على نجاح المؤتمر.

المصدر : دنيا الوطن

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.