بورما ترفض تحقيقاً دولياً حـول انتهـاكـات بحـق الـروهينـغـا

الأحد 27 جمادى الثانية 1438 الموافق 26 مارس/آذار 2017 وكالة معراج للأنباء الإسلامية

رانغون

رفضت بورما أمس قرار الأمم المتحدة إرسال بعثة تحقيق حول التجاوزات الأخيرة التي مورست بحق أقلية الروهينغا المسلمة واتهم الجيش البورمي بارتكابها، معتبرة أن هذا الأمر سيؤدي إلى تأجيج النزاع.

وقد شكل مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة ومقره جنيف الجمعة “بعثة دولية مستقلة” لإرسالها بسرعة إلى بورما للتحقيق في هذه التجاوزات بحق الروهينغا الذين يعاملون كغرباء في بلد يعتنق 90% من سكانه البوذية، بحسب الرياض.

ولم يحصل الروهينغا على وثائق هوية حتى وإن كان بعضهم يعيشون في بورما منذ عدة أجيال.

وشن الجيش البورمي في 10 أكتوبر عملية واسعة في ولاية راخين غرب البلاد حيث يعيش الروهينغا بعد تعرض مراكز حدودية لهجمات نفذتها مجموعات مسلحة.

وقالت المفوضية العليا لحقوق الإنسان إن الحملة المستمرة منذ عدة أشهر أدت إلى “تطهير اتني” وارتكبت خلالها على الأرجح جرائم ضد الإنسانية.

وتسببت الحملة في هرب عشرات الآلاف من الروهينغا ولجوئهم إلى بنغلادش حيث تحدثوا عن أعمال قتل واغتصاب جماعي وتعذيب ارتكبها الجنود البورميون.

وكالة معراج للأنباء الإسلامية

اقرأ أيضا  الأمم المتحدة: استهداف مساعدات حلب جريمة حرب
Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.