بيرتامينا تدعم تطوير السيارات الكهربائية في إندونيسيا

جاكرتا(معراج) – أعربت شركة النفط والغاز التابعة للدولة بيرتامينا عن تأييدها لخطة الحكومة لتطوير السيارات الكهربائية من أجل خفض استخدام الوقود الاحفوري، وفقا لما ذكره مسؤول أول يوم أمس، بحسب ما ذكرت أنتارا نيوز.

وأشار هيروتاما تريكورانتو، نائب الرئيس الأول للبحوث والتكنولوجيا بيرتامينا، أن الشركة مستعدة لاستخدام الطاقة الخضراء في قطاعات النقل والتجارية، والمحلية.

وقال تريكورانتو خلال منتدى بيرتامينا للطاقة لعام 2017 “ومع ذلك، يجب أن تكون البنية التحتية واللوائح معدة بشكل جيد من قبل الحكومة.”

من أجل دعم تطوير السيارات الكهربائية، تحتاج شركة النفط والغاز للتعاون مع الشركة المصنعة للسيارات في البلاد.

وأضاف: “من الواضح أن التعاون مع شركات صناعة السيارات أمر مهم، لا سيما من حيث إعداد خريطة طريق تجارية  لتطوير السيارات الكهربائية.”

وفي الوقت نفسه، قالت ييني أنداياني، مديرة بيرتامينا غاز، أن الشركة تسعى إلى تعزيز استخدام بعض أشكال الطاقة البديلة في قطاع النقل.

وفي الماضي، كانت بيرتامينا قد شجعت الجمهور على استخدام الغاز وغاز البترول السائل.

وفي مناسبة مماثلة، أشار غو تيجيما، مدير مشروع تويوتا موتور، إلى أن صناعة السيارات قد وضعت في الوقت الراهن، وكانت تقوم بتسويق السيارات الكهربائية في الولايات المتحدة والدول الأوروبية.

بيد أنه قبل تصنيع السيارات الكهربائية وتعزيزها في إندونيسيا، تحتاج الحكومة إلى إعداد البنية التحتية واللوائح اللازمة، وفقا لما ذكره تيجيما.

كشف وزير تنسيق الشؤون البحرية لوهوت بينزار بانجايتان في وقت سابق أن الحكومة ستتعاون مع كوريا الجنوبية لتصنيع بطاريات ليثيوم ايون للسيارات الكهربائية.

وقد بحث الوزير هذه الخطة مع سفير كوريا الجنوبية لدى إندونيسيا تشو تايونغ.

وقال بانجايتان “إن كوريا الجنوبية هي إحدى الدول الرائدة في انتاج بطاريات ليثيوم ايون.”

وبالرغم من أن إندونيسيا لديها مواد خام وفيرة لانتاج بطاريات ليثيوم ايون فإن البلاد مازالت تستورد المنتجات من الخارج.

وأضاف “ومن ثم، فإننا نسعى إلى إقامة شراكات أكبر (لانتاج بطاريات ليثيوم ايون)، ولدينا مواد خام وفيرة، ويجب أن ننظر في وقف استيراد بطاريات ليثيوم ايون.”

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.