حماس تحذر من كارثة تهدد قطاع غزة

الخميس8 ذو القعدة 1437/   11 أغسطس/ آب 2016 وكالة معراج للأنباء الإسلامية “مينا”.

غزة

قالت حركة حماس أن ملاحقة الكيان الصهيوني للمؤسسات الدولية والإغاثية في قطاع غزة، واعتقال العاملين فيها، ينذر بـ”نتائج كارثية وخطيرة” على سير عملية إعادة إعمار القطاع.

وقال المتحدث باسم الحركة،عبد اللطيف القانوع، في تصريح نشره على صفحته عبر موقع “فيسبوك”، إن “استمرار ملاحقة إسرائيل للمؤسات الدولية والإغاثية العاملة في غزة، سيترتب عليه نتائج كارثية وخطيرة على دور هذه المؤسسات في إعادة إعمار القطاع، وتقديم المساعدات الإنسانية للفلسطينيين المحاصرين منذ 10 سنوات”.

ودعا القانوع المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية إلى الخروج عن صمتها وتحمل المسؤولية إزاء الممارسات الصهيونية ضد المؤسسات الدولية بغزة.

و كان الاحتلال الصهيوني أعلن أمس الثلاثاء عن قيام  جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي “شاباك” والشرطة الإسرائيلية اباعتقال موظفاً فلسطينياً يعمل في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) بدعوى تقديمه مساعدات لحركة حماس والتعاون معها.

فيما أعلنت سلطات الاحتلال، الخميس الماضي، عن اعتقال محمد الحلبي، مدير فرع منظمة “وورلد فيجن” الأمريكية في غزة، بتهمة “تحويل مساعدات نقدية وعينية بملايين الدولارات” خلال السنوات الاخيرة إلى حركة حماس وكتائب القسام، ذراعها العسكري في قطاع غزة.

و يشار إلى أن 80% من سكان قطاع غزة يعتمدون على المساعدات الإنسانية ,ومعظم المساعدات الإنسانية يتم توزيعها على الفلسطينيين في القطاع، عبر مؤسسات أممية ودولية.

 كما أن عملية إعمار البيوت المدمرة جراء العدوان الصهيوني الأخير على القطاع، تتم عبر هذه المؤسسات وخاصة تلك التابعة للأمم المتحدة، بحسب مفكرة الإسلام.

وكالة معراج للأنباء الإسلامية”مينا”.

.

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.