روسيا تريد بناء محطات للطاقة النووية في إندونيسيا

جاكرتا (معراج)- قال سفير جمهورية إندونيسيا ، محمد وحيد سوبريادي ، إن شركة روساتوم النووية الروسية المملوكة للدولة تريد إنشاء أول محطة للطاقة النووية في إندونيسيا.

وقال محمد وحيد سوبريادي في مقابلة مع سبوتنيك في موسكو الأسبوع الماضي :” أعدت شركة روساتوم اقتراحا مفصلا بشأن إنشاء أول محطة للطاقة النووية في إندونيسيا وستتعامل معها مختلف الوزارات في إندونيسيا. “

وفقا لمحمد وحيد سوبريادي ، تم اقتراح مقاطعة غرب كاليمانتان كموقع محتمل لإنشاء محطات الطاقة النووية.

وأضاف وحيد أن المحافظ سوتارميدجي أعلن استعداد منطقته لتكون موقع بناء محطة تينانا النووية.

هناك على الأقل مقاطعة واحدة ، وهي غرب كاليمانتان ، مستعدة لاستضافة أول مصنع. وقد صرح المحافظ أنهم على استعداد لإنشاء أول محطة  للطاقة النووية  في إندونيسيا ”.

في هذه المرحلة ، وفقا له ، لا تزال المناقشات بين شركة روساتوم والمسؤولين في جاكرتا مستمرة ، على الرغم من الاضطراب الذي أحدثها جائحة كوفيد-19.

بسبب تفشي الفيروس التاجي ، لا يمكن عقد اجتماع بين المسؤولين الروس والإندونيسيين في المستقبل القريب.

وقال :” هناك بعض العراقل بسبب الفيروس التاجي ، بحيث لا يمكن أن تكون الاجتماعات حتى ينتهي الوباء، لكن العملية مستمرة.”

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.