ريتنو مارسودي : أولويات التعاون الاقتصادي للعلاقات بين الآسيان والهند

جاكرتا (معراج) – ذكرت وزيرة الشؤون الخارجية الإندونيسية ريتنو مارسودي يجب على التعاون الإقتصادي أن يعطي الأولوية في العلاقات بين الآسيان والهند، وفق أنتارا نيوز.

وقالت مارسودي هنا اليوم “علينا اغتنام الفرصة من الانتعاش الاقتصادي العالمي.”

وتتمتع آسيان والهند بإمكانية توليد اقتصاد العالم، حيث يبلغ حجم سوقها الضخم أكثر من مليارين نسمة، ومجموع الناتج المحلي الإجمالي البالغ 25 مليار دولار أمريكي.

وأضافت: “لقد تحركت تجارتنا واستثماراتنا نحو الزيادة، على الرغم من أنها لم تصل بعد إلى إمكاناتها الفعلية، فعلى سبيل المثال، بلغ إجمالي التجارة في عام 2016 ما قيمته 58.4 مليار دولار.”

وقد سجلت الاستثمارات الأجنبية المباشرة من الهند إلى رابطة أمم جنوب شرق آسيا عند 1.05 بليون دولار.

وأضافت “علينا مضاعفة جهودنا لزيادة التعاون الثنائي في التجارة والاستثمار.”

وأضافت أنه يتعين على الآسيان والهند أيضا العمل بجد لتسريع الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة.

وقالت الوزيرة “ان التكامل الإقتصادي يمكن أن يفيدنا جميعا.”

وبالاضافة إلى ذلك، كشفت عن ضرورة تعزيز العلاقات بين الشركات، حيث أن الهند كانت شريكا استراتيجيا لإندونيسيا.

وتلتزم إندونيسيا التزاما قويا بتحسين مساهمتها في المنطقة.

وكالة معراج للأنباء

اقرأ أيضا  الرئيس جوكوي يصل إندونيسيا بعد حضور قمة مجموعة العشرين في الهند
Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.