طرد منتقبة من متجر أمريكي إثر رفضها كشف وجهها

الخميس 1 ذو القعدة 1437/ 4 أغسطس/ آب 2016 وكالة معراج للأنباء الإسلامية “مينا”.

ولاية إنديانا، غربي الولايات المتحدة

اتهمت امرأة مسلمة عمّال متجر في ولاية إنديانا، غربي الولايات المتحدة، بطردها إثر رفضها كشف النقاب عن وجهها، مطالبة باعتذار ملاك المتجر عن “الإهانة” التي تعرضت له.

وساردة قصتها، قالت السيدة سارة صافي، (32 عاما)، وهي مواطنة أمريكية من أصل عربي، في مداخلة مع إحدى القنوات التلفزيونية المحلية، الأربعاء، إنها توجهت إلى متجرٍ في مدينة غاري، التي تتبع ولاية إنديانا؛ لشراء بعض الأغراض المنزلية، الاثنين الماضي، وفور دخولها المتجر طلب منها العاملون كشف النقاب الذي كانت ترتديه، وإلا فلتغادره فورا.

وتابعت: “شرحت لهم أني أرتديه لأسباب دينية، إلا أنهم ردوا علي بأن نسبة الجريمة في المدينة مرتفعة، فضلا عن تعرض متجرهم لحوادث سرقة أكثر من مرة”.

اقرأ أيضا  إندونيسيا تحث الآسيان على تخفيف عقبات الصادرات إلى الولايات المتحدة

وأوضحت أن العاملين بالمتجرر هددوها باستدعاء قوات الشرطة؛ ما دفعها في النهاية لمغادرة المتجر حتى لا يراها أطفالها، وهي تتعرض للطرد.

وسجلت صافي الواقعة التي تعرضت لها عبر مقطع فيديو شاركته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، مبينة أنها تنتظر من ملاك المتجر اعتذارا عن ما تعرضه له من “إهانة”، بحسب الأناضول.

وكالة معراج للأنباء الإسلامية”مينا”.

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.