غريفيث عن مخيم جباليا: هذه آخر وحشية يتعرض لها سكان غزة

نيويورك ، مينا – قال مارتن غريفيث وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، الأربعاء، إن استهداف إسرائيل مخيم جباليا الثلاثاء هو “آخر وحشية يتعرض لها سكان غزة”.

جاء ذلك في بيان صادر عن غريفيث وهو منسق الإغاثة بحالات الطوارئ، عقب زيارته التي امتدت ليومين إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية المحتلة، وفق الأناضول,

وأشار المسؤول الأممي إلى مقتل “العديد من المدنيين” جراء هجمات إسرائيل على مخيم جباليا، مشيرا إلى أن “هذه الحرب باتت في مرحلة مروعة أكثر”.

ولفت إلى وجود “حالة إنسانية طارئة” في المنطقة، مبيناً أن الهجمات الأخيرة على مخيم جباليا “يعد آخر وحشية يتعرض لها سكان غزة”.

وأمس الثلاثاء، أعلنت وزارة الداخلية الفلسطينية في غزة أن قصفا إسرائيليا أوقع “400 ضحية بين شهيد وجريح ودمر حيا سكنيا كاملا في مخيم جباليا”.

اقرأ أيضا  الوزارة: تطوير تأمين صغير لتربية الأحياء المائية لمزارعي الأسماك

يأتي ذلك مع اشتداد مناورة برية تخوضها القوات الإسرائيلية بعد توغلها بعدة مناطق في قطاع غزة.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين أول المنصرم يشن الجيش الإسرائيلي غارات جوية على الأحياء السكنية في قطاع غزة أحدثت دمارا هائلا، قتل خلالها أكثر من 8796 فلسطينيا، بينهم 3648 طفلا، وأصاب 22219، كما قتل 126 فلسطينيا واعتقل نحو 2000 في الضفة الغربية، حسب مصادر فلسطينية رسمية.

وكالة مينا للأنباء