غوزماز: كل مسلم يرفض الاعتداءات الإسرائيلية على الأقصى

www.hawamer.com
www.hawamer.com

السبت 4 محرم 1437//17 أكتوبر/تشرين الأول 2015 وكالة معراج للأنباء الإسلامية”مينا”.
إسطنبول
قال رئيس الشؤون الدينية التركية محمد غورماز، إن أي مسلم في كل أنحاء المعمورة، يرفض الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى.
جاء ذلك خلال قراءته للبيان الختامي لـ “القمة الأولى لعلماء المسلمين في آسيا ودول محيط الهادئ” اليوم الجمعة، حيث لفت غورماز، إلى أن فرض السطات الإسرائيلية قيودًا على حرية العبادة للمسلمين، وخطط تقسيم المسجد الأقصى زمانيًا ومكانيًا، يعد انتهاكًا صريحًا لحقوق الإنسان الأساسية، وحرية الدين والضمير.
وأشار غورماز، أن العالم الإسلامي يمر بأصعب أيامه، حيث إن الحروب والصراعات وأعمال العنف، والإرهاب، والفوضى الناتجة عن الدوافع الداخلية والخارجية، التي يتعرض لها المسلمون في مختلف أنحاء العالم، وقتل الأبرياء، والظلم الواقع، أثر كثيرًا في نفوس جميع المسلمين، وأصحاب الضمائر في العالم.
وأوضح غورماز، أن بعض الدول والجهات وبسبب التطورات الجارية، اختارت إلحاق الضرر بسمعة الإسلام والمسلمين في العالم، هدفاً لها، حيث بدأت تلك الجهات بوصف كل مسلم بـ “إرهابي محتمل”، مشددًا أن هذا الوضع لا يمكن قبوله أبدًا.
وتابع، “إن التوترات التي يحاول البعض تصعيدها عن طريق الدعوة إلى التشييع والسلفية، والتدخلات التي من شأنها قلب حقائق المناطق الإسلامية، تُهدد وحدة الأمة وتضامنها”.
وانطلقت الثلاثاء الماضي في إسطنبول، أعمال القمة الأولى لعلماء المسلمين في آسيا ودول محيط الهادئ، برعاية وزارة الشؤون الدينية التركية، حيث شارك فيها 125 مندوبًا من 37 دولة.
وتناولت القمة، عدة موضوعات منها: “الأزمات التي تواجه العالم الإسلامي، وسبل إيجاد الحلول المناسبة لها”، و”التعريف بتواجد المسلمين في منطقة (آسيا ودول محيط الهادئ)، وسبل توثيق العلاقات التاريخية بينهم”، و”إنشاء آلية استشارة فعالة مع المؤسسات الدينية”، و”التعاون في مجالات الخدمة والتربية الدينية”، بحسب الأناضول.
وكالة معراج للأنباء الإسلامية”مينا”.

اقرأ أيضا  هنية:التهديدات لاتخيفنا وسنتصدى لأى عدوان
Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.