فلسطين : جماهير غزة تنتفض بأرض السرايا للمطالبة برحيل عباس

غزة المحتلة (معراج) طالب الحراك الشعبي للإنقاذ الوطني، بانتخابات عامة وإعادة كافة رواتب الموظفين والأسرى والشهداء التي قطع رئيس السلطة محمود عباس ضمن إجراءاته العقابية ضد غزة.

وشارك مئات ألاف الفلسطينيين في ساحة السرايا وسط مدينة غزة رافعين الأعلام الفلسطينية ولافتات كتب عليها شعارات ارحل يا عباس. نشرت صوت الأقصى ونقلته معراج للأنباء.

وطالب متحدث باسم الحراك الشعبي خلال كلمته أمام ألاف الجماهير المحتشدة بارض السرايا لمطالبة عباس بالرحيل، طالب بمواجهة صفقة القرن بمظاهرة عارمة وازالة العقوبات واقالة قادة الأجهزة الأمنية، ومطالبة المانحين بمراقبة أداء السلطة المالي.

وقال الحراك الشعبي،”  يخسأ كل من يفكر بإهانة مناضلي شعبنا الفلسطيني وهذه لحظة تاريخية من عمر الوطن نقف فيها ضد الاستبداد والظلم”.

وأضاف “نؤكد اليوم أن غزة ليست حمل إضافي بل هي خزان الثورة ونؤكد أننا لسنا عبيد للحاكم (..) جئنا اليوم للمطالبة بانتخابات عامة رئاسية وتشريعية ومحلية ولن ترهبنا سياسة التخوين”.

وتابع “الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة استفردت بأبناء شعبنا بتقارير كيديه لذلك جئنا اليوم لنقول ارحل (..) جئنا اليوم لنقول ارحل بعد قطع الرواتب وتهويد القدس والأقصى وممارسة التنسيق الأمني”.

 وأردف بالقول “جئنا اليوم لنقول ارحل بعد أن أصبحت جولات المصالحة بدون جدوى (..) جئنا اليوم لنقول ارحل بعدما تم تقويض السلطة التشريعية وحلها وتقويض منظمة التحرير وازاحة الفصائل الرئيسية منها الشعبية والديمقراطية”.

وتابع “جئنا الى هنا لنؤكد على وحدة الضفة وغزة والقدس ولنعيد الاعتبار للقضية الفلسطينية”.

وجاءت هذه المشاركة الواسعة بدعوة من الحراك الشعبي الرافض لإجراءات محمود عباس الانتقامية ضد غزة.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.