قوّات الاحتلال تمنع المسلمين صلاة الجمعة فى المسجد الإبراهيمي

الضفة الغربية ( معراج) – أغلقت قوّات الاحتلال “الإسرائيلي”، الجمعة (22/9) م، أبواب المسجد الإبراهيمي، بمدينة الخليل ومنع  المسلمين  لأداء صلاة الجمعة ، فيما افتتحته للمستوطنين للاحتفال بالأعياد اليهودية.

وأفاد منسق تجمع المدافعون عن حقوق الإنسان عماد أبو شمسية، بأنّ قوّات الاحتلال أغلقت المسجد الإبراهيمي لإفساح المجال أمام المستوطنين للاحتفال بما يسمّى عيد “رأس السنة العبرية” في أروقته وباحاته الداخلية والخارجية، وفق صفا. نشرته نافذة مصر ونقلته معراج.

وأضاف أن قوّات الاحتلال منعت المصلين من الوصول إلى المسجد، عبر إغلاق الحواجز والبوابات الالكترونية المؤدية إليه كافة، كما منعت موظفي الأوقاف من دخوله أو رفع الأذان.

وأشار أبو شمسية إلى أنّ الإغلاق يأتي ليوم واحد، وابتدأ من ساعات مساء أمس الخميس حتّى ساعات مساء اليوم الجمعة.

اقرأ أيضا  الجيش الإسرائيلي يغلق المسجد الإبراهيمي بالخليل

يشار إلى أنّ سلطات الاحتلال تغلق أبواب المسجد الإبراهيمي لما يقرب من عشرة أيام في العام للسماح للمستوطنين بالاحتفال بالأعياد اليهودية في داخل أروقته وباحاته.

يذكر أن لجنة “شمغار” التي شكلتها حكومة الاحتلال في أعقاب مجزرة المسجد الإبراهيمي عام (1994)، قررت تقسيم المسجد الإبراهيمي بين المستوطنين والمسلمين، وأعطت الجزء الأكبر من المسجد للمستوطنين، وأقيم في محيطه عشرات الحواجز والبوابات الإلكترونية.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.