مجلس الأمن يبحث الأربعاء إعلان واشنطن “شرعية” مستوطنات الضفة

نيويورك (معراج)- يبحث مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، في جلسته الشهرية بشأن الشرق الأوسط، إعلان واشنطن “شرعية” المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية المحتلة.

وقال المندوب الإسرائيلي الدائم بالأمم المتحدة داني دانون، في تصريحات للصحفيين بنيويورك، الإثنين، “سيناقش المجلس قرار واشنطن باعتبار المستوطنات الإسرائيلية غير مخالفة للقانون الدولي”، وفق الأناضول.

وزعم المندوب الإسرائيلي أن “حقنا في أرض إسرائيل لا يرتكز فقط على المطالبة التاريخية، ولكن أيضًا في أفكار العدالة بموجب القانون الدولي”.

ودعا مندوبي الدول بالأمم المتحدة إلى النظر في قرار الولايات المتحدة “دون تحيز واعتماد أساسه القانوني”.

يشار إلي أن جلسة مجلس الأمن، الأربعاء، تأتي في إطار الجلسات الشهرية التي يعقدها حول الحالة في الشرق الأوسط بما في ذلك القضية الفلسطينية.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في مؤتمر صحفي، أن بلاده لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة “مخالفة للقانون الدولي”.

وأعلنت منظمة التحرير الفلسطينية، أن القرار الأمريكي الجديد بخصوص “شرعية” المستوطنات الإسرائيلية هو “انقلاب على قرارات الشرعية الدولية، ويضع إدارة (دونالد) ترمب في مواجهة مع القانون الدولي”.

ويعتبر المجتمع الدولي بأغلبية ساحقة المستوطنات غير شرعية، ويستند هذا جزئيًا إلى اتفاقية جنيف الرابعة، التي تمنع سلطة الاحتلال من نقل إسرائيليين إلى الأراضي المحتلة.
وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.