مظاهرة مؤيدة وأخرى معارضة لاستقبال لاجئين سوريين في أستراليا‎

الأحد 6 صفر 1438 الموافق 6 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016 وكالة معراج للأنباء الإسلامية “مينا”.

ملبورن (أستراليا)

شهدت مدينة ملبورن الأسترالية، السبت، مظاهرة مناهضة وأخرى مؤيدة لاستقبال لاجئين سوريين.

إذ نظّمت مجموعة من اليمين المتطرف مظاهرة مناهضة للاجئين في حي “الثام”؛ ما دفع مناصرين لاستقبال اللاجئين إلى الاحتجاج على ذلك.

وجاءت المظاهرة المعارضة عقب وصول المجموعات الأولى من اللاجئين إلى البلاد.

وعبّر المتظاهرون عن رفضهم لإسكان 120 لاجئًا بشكل موقت في مركز لعناية المسنين في حي “الثام”.

ورفعوا لافتات كُتب عليها “إما أن تحب أستراليا أو غادرها”، “لا نريد لاجئين في الثام”، وردّدوا هتافات مناهضة للإسلام واللاجئين.

من جهة أخرى، اجتمعت مجموعة من مؤيدي اللاجئين في ساحة الحي، رافعين لافتات ترحب باللاجئين وتؤيد بقاءهم في المنطقة.

واستمرت المظاهرتان 4 ساعات، وسط تدابير أمنية مشددة، قبل أن تنتهيان دون حوادث تذكر.

وأعلنت الحكومة الاسترالية في سبتمبر/أيلول 2015، أنها ستستقبل 12 ألف لاجئ سوري من مخيمات اللاجئين في الأردن وتركيا، إلا أن ذلك لقي معارضة من اليمن المتطرف، وفقا للأناضول.

وكالة معراج للأنباء الإسلامية”مينا”.

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.