ميانمار ترفض التحقيق بشأن جرائم ضد الإنسانية بحق الروهنغيا

نيويورك (معراج)- نددت ميانمار بقرار المحكمة الجنائية الدولية إجازة فتح تحقيق في جرائم مزعومة مرتكبة على أراضيها ضد أقلية الروهنغيا المسلمة، معتبرة أن تحقيقاً مماثلاً «لا ينسجم مع القانون الدولي».

وقالت المحكمة ومقرها لاهاي في بيان، إنها «سمحت للمدعية العامة بالتحقيق في الجرائم المزعومة التي تعد من اختصاص المحكمة الجنائية الدولية» والمتعلقة بميانمار، وفق وكالة أنباء أركان.

وفتحت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودة تحقيقاً أولياً في سبتمبر 2018 بعد أن أعلنت المحكمة اختصاصها بالتحقيق في ترحيل هذه الأقلية المسلمة، ما قد يشكل جريمة ضد الإنسانية.

ثم طلبت بنسودة في يونيو 2019 فتح تحقيق فعلي هو الذي وافق عليه القضاة الخميس.

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 740 ألفا من مسلمي الروهنغيا فروا في أغسطس 2017 من ميانمار إلى بنغلادش.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.