واشنطن تتراجع عن إغلاق مكتب منظمة التحرير ولكن بشروط

واشنطن (معراج) – تراجعت الولايات المتحدة عن قرارها الخاص بإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في العاصمة واشنطن، وسمحت له بالعمل بقيود معينة.

وأفاد مصدر في وزارة الخارجية الأمريكية، أن الوزارة اشترطت بأن يكون عمل المكتب متعلقا فقط بالتوصل إلى “سلام دائم وشامل بين الإسرائيليين والفلسطينيين”. وفقا لما ذكرته “فلسطين اليوم”

وأوضح المصدر أن واشنطن قد ترفع هذه القيود بعد 90 يوماً في حال قيام البلدين بإطلاق مفاوضات جادة بهذا الشأن.

وكانت الخارجية الأمريكية قد أعلنت، الأسبوع الماضي، عن إغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن ما لم تدخل السلطة الفلسطينية في مفاوضات سلام جدية مع إسرائيل.

وبررت واشنطن قرارها هذا بأن “السلطة” خالفت قانونا أمريكيا ينص على أن الفلسطينيين يفقدون الحق في أن تكون لديهم ممثلية في واشنطن إذا قاموا بدعم تحقيق المحكمة الجنائية الدولية في الجرائم الإسرائيلية ضد الفلسطينيين. وذلك بعد أن توجه الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى المحكمة الجنائية الدولية لإدانة جرائم حرب ارتكبتها إسرائيل بحق الفلسطينيين خلال الحرب على غزة في العام 2014.

اقرأ أيضا  كاتبان بأميركا: لماذا لا يأبه الغرب بحياة المسلمين؟

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.