نتنياهو: سنواصل بناء المستوطنات

 

2012-12-03 | 22:34:37

     القدس  19 محرم 1433/ 02 ديسمبر 2012(وفا/مينا)- أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء يوم الأحد أن حكومته ستواصل بناء المستوطنات في كل مكان، في الضفة الغربية والقدس الشرقية بسبب أنها تعتبر “استراتيجية”، عقب قرار الوضع الفلسطيني في الأمم المتحدة.

    وأضاف أن البناء الاستيطاني سيستمر في القدس الشرقية والمناطق الأخرى التي تعتبر مهمة من جانب إسرائيل لأسباب أمنية، كما أكد أن الحكومة ترفض قرار الأمم المتحدة في مجال تغير حالة قيام دولة فلسطينية.

لن تكون دولة فلسطينية دون تحقيق إعدادات الأمان، ودون الاعتراف بالهوية اليهودية لإسرائيل ودون إنهاء الصراع من جانب الفلسطينيين”، قال نتنياهو.

         وفي الوقت نفسه، قال أحد كبار مسؤولي الفتح،يوم  الأحد، أن قرار إسرائيل تسريع بناء المستوطنات يشير إلى أن الحكومة الإسرائيلية لا تريد السلم.

اقرأ أيضا  إندونيسيا تدافع عن زيت النخيل وتدعو إلى تعزيز التعاون الاقتصادي ومكافحة النزعات

         أعلن مسؤولون بالحكومة الإسرائيلية يوم الجمعة أنها تخطط لبناء 3،000 وحدة سكنية استيطانية جديدة وتسريع بناء ما يسمى E 1-منطقة في الضفة الغربية، بعد قبول دولة فلسطين في الأمم المتحدة كدولة بصفة مراقب بيوم.

        وذكر فهمي الزرير، نائب رئيس مجلس الوزراء لحركة فتح أن تغير في وضع دولة فلسطين لن يغير شيئامن قرار الأمم المتحدة أو يضعف الموقف الفلسطيني.

        “بناء المستوطنات دليل على أن السلام ما هي إلا مجرد شعار لإسرائيل،وليس ذلك إلا من أجل الحصول على مزيد من الوقت لغصب المزيد من الأراضي،” قال فهمي.(R-013)

 

القدس  19 محرم 1433/ 02 ديسمبر 2012(وفا/مينا)- أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء يوم الأحد أن حكومته ستواصل بناء المستوطنات في كل مكان، في الضفة الغربية والقدس الشرقية بسبب أنها تعتبر “استراتيجية”، عقب قرار الوضع الفلسطيني في الأمم المتحدة.

اقرأ أيضا  عربيا وإسلاميا.. انتفاضة شعبية ضد "صفقة القرن" المزعومة

         وأضاف أن البناء الاستيطاني سيستمر في القدس الشرقية والمناطق الأخرى التي تعتبر مهمة من جانب إسرائيل لأسباب أمنية، كما أكد أن الحكومة ترفض قرار الأمم المتحدة في مجال تغير حالة قيام دولة فلسطينية.

لن تكون دولة فلسطينية دون تحقيق إعدادات الأمان، ودون الاعتراف بالهوية اليهودية لإسرائيل ودون إنهاء الصراع من جانب الفلسطينيين”، قال نتنياهو.

         وفي الوقت نفسه، قال أحد كبار مسؤولي الفتح،يوم  الأحد، أن قرار إسرائيل تسريع بناء المستوطنات يشير إلى أن الحكومة الإسرائيلية لا تريد السلم.

         أعلن مسؤولون بالحكومة الإسرائيلية يوم الجمعة أنها تخطط لبناء 3،000 وحدة سكنية استيطانية جديدة وتسريع بناء ما يسمى E 1-منطقة في الضفة الغربية، بعد قبول دولة فلسطين في الأمم المتحدة كدولة بصفة مراقب بيوم.

اقرأ أيضا  بلا سفير.. سفارة إيرانية في "إسرائيل"

         وذكر فهمي الزرير، نائب رئيس مجلس الوزراء لحركة فتح أن تغير في وضع دولة فلسطين لن يغير شيئامن قرار الأمم المتحدة أو يضعف الموقف الفلسطيني.

 “بناء المستوطنات دليل على أن السلام ما هي إلا مجرد شعار لإسرائيل،وليس ذلك إلا من أجل الحصول على مزيد من الوقت لغصب المزيد من الأراضي،” قال فهمي.

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.