فيجلين يقتحم باحات الأقصى وسط حراسة قوات الاحتلال

الإثنين،20جمادى الثانية1435الموافق21نيسان/أبريل2014 وكالة معراج للأنباءالإسلامية”مينا”.

فلسطين – القدس المحتلة

اقتحم عشرات من جنود الاحتلال والمستوطنين صباح أمس الأحد – يتقدمهم نائب رئيس (الكنيست) المتطرف موشيه فيجلين – باحات المسجد الأقصى.

وقال مدير الإعلام في مؤسسة الأقصى للوقف والتراث محمود أبو العطا لوكالة “صفا”: إن قوات كبيرة من شرطة الاحتلال الخاصة والتدخل السريع وحرس الحدود اقتحمت المسجد الأقصى منذ ساعات الصباح، وأطلقت وابلًا من القنابل المسيلة للدموع والحارقة والسامة وغاز الفلفل باتجاه المصلين الموجودين في ساحات المسجد.

وأصيب العشرات من المرابطين بجراح وحالات اختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال “الإسرائيلي” الرصاص المطاطي والقنابل الغازية والحارقة باتجاههم خلال اقتحامه باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة.

اقرأ أيضا  مخطط “إسرائيلي” لمد خط سكة حديد يصل إلى أسفل الأقصى

ومنعت شرطة الاحتلال من هم دون سن الـ50 من دخول المسجد، وفرضت حصارًا خانقًا على جميع بواباته، ولم تفتح سوى ثلاثة أبواب هي السلسلة، حطة والمجلس، فيما يتمركز جنود “إسرائيليون” عند بابي السلسلة والمغاربة.

وقال شهود عيان: إن المئات من طلاب مصاطب العلم ومدارس القدس وأهل الداخل الفلسطيني المحتل والقدس يوجدون عند أبواب الأقصى، حيث اعتدت قوات الاحتلال على الجميع بمن فيهم النساء، فيما تجمع عشرات الشبان في أزقة البلدة القديمة، وفقا لمفكرة الإسلام.

وكالة معراج للأنباء الإسلامية”مينا”.

 

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.