التعاون الإسلامي تدعو لمنع خطط الضم الإسرائيلية

جدة (معراج)- دعت منظمة التعاون الإسلامي، المجتمع الدولي إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لمنع خطط إسرائيل الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقالت المنظمة (تضم 57 دولة) في بيان مساء الخميس، إن “أية إجراءات أحادية تقوم بها إسرائيل تجاه ضم الأراضي العربية لا تخدم عملية السلام وتتعارض مع قرارات الشرعية الدولية “، وفق الأناضول.

وطالبت المنظمة، المجتمع الدولي وخاصة الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بـ”اتخاذ إجراءات عملية وعاجلة لمنع تنفيذ خطط الضم والاستيطان الاستعمارية”.

وشددت على أن الحل العادل والدائم للقضية الفلسطينية، وتحقيق السلام في الشرق الأوسط، يكون من خلال المبادرة العربية على أساس حل الدولتين، وإقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية، وتطبيق قرارات الشرعية الدولية.

والأحد، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، خلال أداء حكومته اليمين الدستورية أمام الكنيست (البرلمان)، إن الوقت قد حان لضم المستوطنات بالضفة الغربية.

وردا على ذلك، أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس الثلاثاء أن منظمة التحرير، ودولة فلسطين أصبحتا في حلّ من جميع الاتفاقات والتفاهمات مع الحكومتين الأمريكية والإسرائيلية، ومن جميع الالتزامات المترتبة على تلك التفاهمات والاتفاقات، بما فيها الأمنية.

وتشير تقديرات فلسطينية إلى أن الضم سيصل إلى أكثر من 30 بالمئة من مساحة الضفة الغربية المحتلة.

وحذر الفلسطينيون مرارًا من أن الضم سينسف فكرة حل الدولتين (فلسطينية وإسرائيلية) من أساسها.

وكالة معراج للأنباء

Comments: 0

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.